صور عن الام و اجمل عبارات وصور محدثة 2016

صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016


2016 جمل الامهات على مستوى العالم ومن مميزات هذا الموضوع مهما يمكن ان نصف دور الام فى اى دولة مهما كانت نجد ان الام فى كل مكان على مستوى العالم هى الام بحنانها وطيبتها وحبها لاولادها مع اجمل الايات القرانية التى تثبت مدى روعة الام واكثر من 50 صورة مختلفة.



الان نتحدث عن اهم المواضيع الشيقة لاجمل الامهات على مستوى العالم ومن مميزات هذا الموضوع مهما يمكن ان نصف دور الام فى اى دولة مهما كانت نجد ان الام فى كل مكان على مستوى العالم هى الام بحنانها وطيبتها وحبها لاولادها وخوفها عليهم ودائما ماترغب الام فى روية نجاح الابناء دائما ترقب فى مراعتهم عن كثب مهما كبر سنهم ومهما ازداد سنهم بمرور الوقت يبقي خوف الام ومراعتها لاولادها هى اهم مميزات وروعة الام فى حياه اطفالها لذلك لن تجدوا اجمل من هذا الموضوع الشامل لاحلى واجمل الامهات بكل الطرق وبكل اشكال الصور لجميع الاعمار بين الامهات وابنائهم لذلك جئنا بهذا الموضوع وبع الاشعار والعبارات لكى نحاول ان نصف هذا الموضوع الجميل ولتروا معنا كم هى معاناه الام فى تربية الابناء ومساعدتهم دائما كل هذا فقط وحصريا على موقع الصور لكل جديد فى عالم الصور تابعوا معنا الان.



  • وهنا نجد عندما يجب التكلم عن دور الام نجد ماذكر فى القرأن الكريم هو خير مثال:

وقال تعالى:﴿وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا
﴿وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا
وقال تعالى: ﴿أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ
ولكن مع كل هذا التكريم المشترك، عندما يريد ان يذكر مشقات الوالدين، يتكلم على مشقة الأم، لا على مشقة الأب، فقوله:
﴿وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا
نرى انه تعالى يتكلم على مشقات الأم ثلاثين شهراً. ففترة الحمل والولادة وفترة الرضاعة صعبة على الأم. ويذكر كل هذه كشرح لخدمات الأم. وفي هذا القسم من القرآن لا تسمعون الله تعالى يقول: إن الأب تحمل مشقة.
بناء على هذا فان الآيات القرآنية الواردة في مسألة معرفة حق الوالدين على قسمين: قسم من الآيات يبين معرفة الحق المشترك للوالدين، وقسم آخر هي الآيات التي تخص معرفة حق الأم، وفي المحل الذي يبين القرآن الكريم حكماً خاصاً بشأن الأب فهو من أجل بيان الوظيفة فقط. مثل:﴿وَعلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ
ولكن حين الكلام على التكريم وبيان الجهود، يذكر اسم الأم بالخصوص.

  • الوظائف التربوية للمرأة

 هناك مجموعة مسؤوليات تربوية بعهدة الأم، محروم منها الأب، المرأة لديها مجموعة مسؤوليات لمدة ثلاثين شهراً على الأقل، والرجل ليس لديه هذه. والله سبحانه يتكلم مع المرأة خلال هذه الثلاثين شهراً كلاماً لا يتكلمه مع الرجل. هناك وظائف وأوامر وتوجيهات مقررة للمرأة في مدة ثلاثين شهراً ﴿وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا الحد الأقل لفترة الحمل ستة أشهر ـ وأكثره تسعة أشهر ـ وسنتين أيضاً يرضع هذا الطفل في حضن الأم فيصبح المجموع ثلاثين شهراً.
﴿وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ
في هذه الثلاثين شهراً التي يتغذى الطفل فيها من الأم مباشرة، الأم مسؤولة عن حفظ شخصين، ولها تكليفين، أحدهما لها والآخر للطفل. الأب موظف في أصل النطفة أن يأكل حلالاً، وإذا ابتلى في ما بعد بحرام فليس له ارتباط قريب بتربية الطفل، لأن الغذاء الحرام للأب يهضم في معدة الأب. أما غذاء الأم ففي معدتها يتبدل إلى لبن ويتغذى به الطفل.. هي موظفة أن تعطي للطفل حلالاً وان تأكل هي حلالاً. هذه ترتبط بالأغذية الجسمانية.
أما في الأغذية الروحانية فكذلك أيضاً، إذا خطرت للرجل خاطرة سيئة، فكر بخيال وهوى سيّىء فيؤذي نفسه. خيال الذنب والخاطرة السيئة عند الرجل هي ضد الرجل نفسه، أما الخيال الباطل والحرام والتفكير بالذنب والخواطر المرّة عند المرأة فتكون ضد شخصين.
الآن يجب السؤال: أليس هذا عظمة للمرأة؟ أليست هذه مسؤولية أعطاها الله تعالى للمرأة؟ قال للمرأة إن مسؤوليتها في حفظ خواطرها وأفكارها وعقائدها أكثر من الرجل، الرجل يؤذي شخصاً واحداً والمرأة تؤذي شخصين، لذا عليها مراقبة أفكارها، لأن كثيراً من المسائل تصل إلى الابن عن طريق الفكر.
لماذا مقام المعلم أعلى من مقام المتعلم؟ لأن له وظيفتين، أحداهما إصلاح نفسه، والأخرى إصلاح الآخرين، أما الآخرون فلهم وظيفة واحدة فقط وهي إصلاح أنفسهم.
إذا عرفت الأم أن أفكارها تؤثر في الطفل فسوف تحرص على أن تعيش أكثر عرفانية في الفكر والرؤية التوحيدية وظيفة الأمومة ليس في ان ترضع الطفل وهي على وضوء فقط وتقول بسم الله عندما تضع الثدي في فم الطفل، فهذه أعمال تنفيذية، وهي مجموعة أعمال ظاهرية وعبادات ظاهرية، بل الدين يقول للمرأة ان تراقب أفكارها أيضاً، كما يوصي الرجل بأن لا يفكر بامرأة أجنبية رآها في شارع أو صحراء، حين مواقعة زوجته، لأن الله مطلع، أحياناً يحرص الإنسان على أن لا يفعل فعلاً سيئاً. هذه هي المراقبة المعروفة، وهناك مراقبة المراقبة، أي يرى أن آخر يراه:﴿أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى
تارة يقال لنا: "عباد الله زنوا أنفسكم قبل أن توزنوا وحاسبوها من قبل ان تحاسبوا"
وأخرى يقال: على الإنسان أن يكون منتبهاً إلى أنه مراقب ﴿أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى.
بناء على هذا فمسؤولية المرأة في هذه الشهور الثلاثين هي أكثر من الرجل وكل من كانت مسؤوليته أكثر يكون توجهه إلى الله أكثر في حالة العمل بها، وكل من كان أكثر توجهاً إلى الله فهو أكثر نجاحاً، لذا نلاحظ في القرآن الكريم انه في الوقت الذي يوصي الناس بأن يكرموا الوالدين، يذكر مكرراً اسم الأم، لأنها كانت مراقبة ثلاثين شهراً. إذا لم ترتكب الأم عقوقاً في فترة الثلاثين شهراً، لم ترتكب عصياناً، فان أولادها أيضاً لا يبتلون بالعقوق.
هذه هي أوامر علمها الله تعالى للنساء عن طريق الوحي بواسطة النبي كبرنامج خاص لأن تكون النساء مراقبات لأفكارهن إن الأفراد العاديين ليسوا مسؤولين بذلك القدر ولكن الأئمة لديهم مسؤولية أكثر، القادة لديهم مسؤولية أكثر، أفكار المعلم تؤذي مجموعة أو تربي مجموعة، ولكن الآخرين ليسوا هكذا. كل شخص لديه مسؤولية أكثر، إذا نظر إلى هذه المسؤوليات بنظرة تكريم يصبح أقرب إلى الله وفترة المسؤولية لمدة ثلاثين شهراً هذه مكررة للمرأة، من قال إن مقام النساء في الجنة هو أقل من مقام الرجال؟ المنصب والمقام يبلغ بخط، ويعزل بخط.
والمقام الذي يأتي بإبلاغ ويذهب بإنذار يفيد صفحة الورق تلك لا يفيد الإنسان، وأي مقام ومنصب دنيوي ثابت دائماً، فهذه ليست مقاماً حقيقياً.
إذا كان البحث عن الأعمال التنفيذية، يجب أن لا ينظر الإنسان بنظارة الغرب وهو يعيش في الدائرة الإسلامية، يجب أن نقف في برج عالٍ، ونأخذ بنظر الاعتبار الماضي البعيد والمستقبل غير المحدود لنرى هل المرأة أكثر نجاحاً في هذا المسير غير المحدود أم الرجل. إذا لم تكن المرأة أكثر نجاحاً فهي ليست اقل.
وان هذه الأوامر تدل أنها أكثر من الرجل تحت مراقبة الله.

  • الاختلاف في الحَمل والحِمل

 قد لا تستطيع المرأة رفع حمل يعادل ما يحمله الرجل أو يزيد عليه، ولكن حمل الطفل ليس عملاً سهلاً، البعض حملهم (بالكسر) قوي، والبعض أقوياء في الحمل (بالفتح). الحمل هو ثقل على الكتف، الحمل هو ثقل في داخل الإنسان، النساء قويات حملاً والرجال أقوياء حملاً، وقد بين القرآن الكريم (الحَمل والحِمل) كليهما10. الثقل الذي على الكتف والظهر يسمى حمل، (حمل البعير)، والثقل الذي في الداخل هو حمل، فإذا لم تستطع المرأة ان تكون مثل الرجل في الحمل، فالرجل أيضاً ليس مثلها في الحمل، لا يستطيع ذلك ولا يصلح له أساساً، لذا في كثير من هذه المسائل ليس للقرآن كلام مع الرجل، وعندما يعطي للرجل المجال في المسائل التنفيذية، يأمره بمجموعة وظائف ويلزمه بالقيام بها.

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام
صور عن الام

صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016
صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016

صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016
صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016

صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016
صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016

صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016
صور عن الام اجمل عبارات وكلام توصف الام 2016


نجد ايضا دور الام فى التربية واعداد الاسرة الصالحة هو من اهم مميزات وجود الام فى حياه اطفالها

يمكن أن نلخّص دور الأم في تربية أبنائها في ثلاث محاور رئيسيّة، هي: الأسرة وتأثيرها، والأم نفسها ثقافتها وخلفيتها ونفسيتها، ونورد بعض التوجيهات المهمّة لتربية الأبناء في المراحل الأولى من العمر: الأم في الأسرة الأم هي الفرد الأكثر أهمية في الأسرة بالنسبة لتربية الطفل والأم هي المدرّسة والمربيّة التي تنشئ الأجيال الصاعدة، فإن صلحت الأمّ صلح المجتمع، وتأخذ الأم النصيب الأكبر في تربية الأولاد، وذلك بسبب أنّ الأب يغيب عن المنزل لساعات طويلة من النهار، فتكون هي الأكثر مقابلة للأطفال، ونلاحظ بأنّ ارتباط الأطفال بأمهم أكبر من ارتباطهم بأبيهم، وذلك لأنّ الأم هي مصدر الحنان. رغم أنّ الأم مهيّئة جسديّاً لتحمل أعباء الولادة والأمومة والحضانة إلا أنّ دور الأمومة لا يقتصر على منح الأبناء الغذاء المناسب واللباس المرتب والرعاية، حيث إنّ أولى مهام الأم في التربية هي إعطاء الطفل الحنان الذي يحتاجه، حيث إنّ أهم الأمور التي يحتاجها الطفل هي الحنان، فإنّ فقد الحنان يسبّب الكثير من المشاكل والمتاعب للطفل، ونرى الكثير من الأطفال يتّجهون للسلوك الخاطئ بسبب فقرهم للحنان، ولن نقول حبّ الأم لأبنائها؛ لأنّ الحبّ فطرة، ولكن الحرص على التعبير بالقدر المناسب، ومنح الحنان قد تغفل عنه بعض الأمهات.(3) على الأم أن تكون هي القطب الذي يثبت القيم في المنزل فلابدّ أن تدرك قيمة الثبات على الأخلاق، وخلق حالة من النظام في البيت وأن تعبّر لأبنائها بالطرق التي تناسب أعمارهم عن أهمية الاحترام، والتعاون، والصدق وكلّ القيم الاجتماعية والدينيّة، ويمكنها أن تتخذ من مواقفها ومواقفهم مادّة للتوجيه المحبّب، وكذلك يمكنها سرد القصص الثراثية أو المشهورة التي تزرع القيمة، فيخرج الابن من أسرته بقدرة ولو بسيطة على التمييز بين الصواب والخطأ، والحكم على المواقف من منظور أسرته، وليس على الأم أن تقلق كثيراً من قدرته على الاكتساب في هذه المرحلة بقدر ما عليها أن تكون حذرة، فهو يكتسب بسرعة الجيّد والسيئ على السواء. (4) الأم مربية يبدأ مشوار التربية منذ حمل الأم بطفلها حيث إنّ ما يحيط بالطفل يؤثر فيه كما أثبتت الدراسات العلميّة، فمن ناحية مادية غذاء الأم يصل إلى جنينها ويؤثر على صحّته ونمّوه، وهو أيضاً يمتلك حاسة السمع في شهور الحمل المبكرة، لذا فهو يستمع إلى الأصوات ويتذكّرها، وغيرها من الحواس تعمل لدى الجنين بالتدريج مع نموّه فيبدأ بالاكتساب من خلالها، فعلى الأم أن تتقبّل فكرة أنّه إنسان متكامل وسريع الاكتساب أكثر من أيّ مرحلة أخرى، فتنمّي أحاسيسه هذه بما يناسب مبادئها. (5) من ناحية أخرى الحالة المعنويّة للأم تؤثر على الطفل فالانفعالات العاطفيّة للأم كما تقول اختصاصيّة التوليد تريز رمزي تؤثر على الجهاز العصبي للأمّ وبالتالي على نموّ الطفل، فمادة الإدرينالين تمرّ إلى الطفل من خلال المشيمة، وقد يتّخذ تأثيرها عليه شكل زيادة الحركة، وقد تؤثر العصبية على الأم نفسها فتمنعها من الأكل فيؤثر ذلك على الجنين بشكل مباشر.(5) لتستعدّ الأمّ في هذه المرحلة للمراحل القادمة وتكون بنفسية جيّدة عليها أن تتحلّى بالإيمان بالقدر والتوكّل، فتقبّلها أو فرحها بالإنجاب مؤثر على جنينها ومؤثّر على سلوكها، ويمكنها أن تبدأ بالتثقّف حول التربية ومبادئها وتكتسب المعرفة عن مراحل الطفولة وسماتها لتجيد التعامل مع طفلها، حيث إنّ الطفولة مراحل سريعة التغيير وسماتها مختلفة، ولكلّ مرحلة أساليب تعامل تعليم تناسبها، فعلى الأم أن تتحرّر من عادات التربية السيّئة التي قد تكون سائدة في مجتمعها، وتستعد لاستبدالها بالمعرفة المستندة إلى العلم، حيث إنّ صناعة الإنسان ليست بالمهمة التي يمكن أن تُنجز بالاستناد فقط إلى العادات والتقاليد، وإن كانت لا تخلو من الجيّد منها، وأن تجعل دافعها إلى ذلك هو ذلك الحبّ الصادق في داخلها تجاه الطفل القادم.

0 comments